الرئيسية » أخبار » الطيران العماني والخطوط الجوية الإثيوبية يوقعان اتفاقية مشاركة بالرمز

الطيران العماني والخطوط الجوية الإثيوبية يوقعان اتفاقية مشاركة بالرمز

omet
وقع الطيران العماني، الناقل الوطني للسلطنة والخطوط الجوية الإثيوبية، الناقل الوطني لإثيوبيا اتفاقية المشاركة بالرمز على خط مسقط أديس أبابا، مما يوفر المزيد من فرص الإختيار لزبائن الشركتين.


تتضمن الإتفاقية كافة الرحلات الجوية بين كل من العاصمة العمانية مسقط والإثيوبية أديس أبابا، وسوف يتم تقديم هذه الخدمات بإستخدام طائرات الخطوط الجوية الإثيوبية التي تعمل بمعدل أربع رحلات أسبوعيا بين المدينتين، على أن يتولى الطيران العماني تسويق هذه الرحلات.
11-04-2013 12-30-07

معلنا عن توقيع اتفاقية المشاركة بالرمز، وين بيرس الرئيس التنفيذي للطيران العماني علق بقوله، إننا جد سعداء للتعاون مع الخطوط الجوية الإثيوبية لتقديم المزيد من الخيارات والراحة، وأكثر من أي وقت مضى. ومع توقيع الإتفاقية الجديدة للمشاركة بالرمز وتدشين مرحلة جديدة من النقل المريح للركاب عن طريق مسقط إلى إثيوبيا من أي من وجهات الطيران العماني المتنامية عبر الشرق الأوسط وأوروبا وآسيا التي أصبحت تتميز بأفضل درجات الراحة والسهولة، مما يمنح العملاء فرصة أكبر لمشاهدة روائع العالم، والإستمتاع بكرم الضيافة العمانية الأسطورية.

أيضا، سوف توسع اتفاقية المشاركة بالرمز من دائرة الخيارات المتاحة لأولئك المسافرين من أثيوبيا عبر مسقط إلى أي وجهة من وجهات الطيران العماني البالغ عددها 42 وجهة على مستوى العالم.

بالنيابة عن الطيران العماني، أود أن أعرب عن تقديري للخطوط الجوية الإثيوبية، ونحن نتطلع إلى شراكة قوية ومستدامة ومجزية تعود بالفائدة على عملاء كلا الشركتين على حد سواء.

من جانبه، أفاد تيولدي غبرماريام، الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية الإثيوبية قائلا، إننا نعمل جاهدين لتعزيز خيارات السفر لعملائنا. سوف توفر اتفاقية المشاركة بالرمز مع الطيران العماني المزيد من خيارات السفر والراحة، وكذلك مزيدا من رحلات الربط المريحة إلى الوجهات الإثيوبية التي لا تصلها رحلات مباشرة. أيضا، توفر هذه الإتفاقية لزبائن الطيران العماني فرصة كبيرة للإستفادة من شبكة الخطوط الجوية الإثيوبية المترامية الأطراف والتي تشمل 60 وجهة على مستوى القارة.
نيابة عن الخطوط الإثيوبية، فإنني أود أن أتوجه بالشكر الجزيل إلى الطيران العماني، وسنبقى على أتم الاستعداد لبذل كل الجهود الممكنة، حتى يتمكن العملاء من جني الفوائد العديدة من هذه الشراكة.

تقبع على سفح جبل انتوتو على ارتفاع 23000 متر فوق سطح البحر، فإن أديس أبابا غالبا ما يشار إليها باسم عاصمة أفريقيا نظرا لأهميتها التاريخية والدبلوماسية والسياسية للقارة. ومع ثروتها التاريخية من المساجد والكنائس و القصور، فهي أيضًا تَحظى بسوق من أكبر أسواق الهواء الطلق الإفريقية، كما تعد المدينة نقطة انطلاق مثالية لإكتشاف الثقافة الإثيوبية العريقة.

موطنا لأكثر من 7ر2 مليون نسمة، فإن المدينة تعد مركزا هاما لرجال الأعمال الإثيوبيين، فضلا عن كونها مقرا للإتحاد الإفريقي والبعثة الاقتصادية للأمم المتحدة.

شاهد أيضاً

الأجنحة الملكية تربط العقبة مع دبي بخط جوي مباشر

تبدأ شركة الأجنحة الملكية ـ المملوكة للملكية الأردنية ـ بتشغيل خط جوي منتظم ومباشر يربط …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *