الرئيسية » أخبار » الاتحاد للطيران توسع تعاونها الاستراتيجي مع شركة آير فرانس– كيه إل إم

الاتحاد للطيران توسع تعاونها الاستراتيجي مع شركة آير فرانس– كيه إل إم

Etihad

أعلنت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، عن التوسع في تعاونها الاستراتيجي مع شركة “آير فرانس– كيه إل إم” عبر الدخول في اتفاقية تبلغ قيمتها مئات الملايين من الدولارات لصيانة مكونات الطائرات من طراز بوينغ 777 ضمن أسطول الاتحاد للطيران.

وتوفر الاتفاقية، التي تمتد على مدار عشر سنوات وتدخل حيز النفاذ بدءاً من فبراير/شباط 2016، للاتحاد للطيران وشركائها بالحصص إمكانية الوصول إلى خدمات مجمع صيانة مكونات الطائرات العالمي الشامل الذي توفره شركة “آير فرانس للصناعات- كيه إل إم للهندسة والصيانة” (AFI KLM E&M)، ذراع الصيانة التابعة لمجموعة “آير فرانس- كيه إل إم”، للطائرات عريضة البدن من خلال “برنامج خدمات مكونات الطائرات طراز 777″ الذي يتم إدارته بالشراكة مع بوينغ.

وتجدر الإشارة إلى أن الاتحاد للطيران تشغّل في الوقت الراهن أسطولاً يضم 33 طائرة من طائرات المسافرين والشحن ذات المدى الطويل والمدى الموسّع من طراز بوينغ 777.

وتعدُّ اتفاقية الصيانة الجديدة المرحلة الأحدث في إطار الشراكة المبرمة بين الشركتين في أكتوبر/تشرين الأول 2012. وتتمتع الاتحاد للطيران و”آير فرانس-كيه إل إم” بتحالف تجاري يتضمن المشاركة بالرمز على رحلات عديدة على امتداد شبكات الشركتين عبر مراكزها التشغيلية في أبوظبي وباريس وأمستردام. وتشمل اتفاقية المشاركة بالرمز الواسعة النطاق توفير كل من الاتحاد للطيران وآير فرانس-كيه إل إم لرحلات بالرمز المشترك إلى وجهات في أوروبا، والشرق الأوسط، وآسيا، وأستراليا.

وتعليقاً على ذلك، أفاد جيف ويلكينسون، نائب أول الرئيس للشؤون الفنية بالاتحاد للطيران، بالقول: “مع الشروع في هذه المرحلة الأحدث في شراكتنا مع آير فرانس-كيه إل إم، تحدونا الثقة بأن شركة آير فرانس للصناعات- كيه إل إم للهندسة والصيانة سوف توفر لنا إمكانية الوصول، بسهولة وسرعة مع ضمان الموثوقية وفعالية التكلفة، إلى خدمات صيانة مكونات الطائرات من طراز بوينغ 777 التي تمثل العمود الفقري لأسطولنا الذي يشهد نمواً متسارعاً”.

وأضاف: “تأتي هذه الخطوة بناءً على الاتفاقية التجارية المتميزة التي نتمتع بها مع آير فرانس- كيه إل إم على مدار السنوات الثلاث الماضية بما يساهم في تحقيق مستويات عالية من الكفاءة المطلوبة في ظل بيئة تنافسية”.

وبدوره، قال فرانك تيرنر، نائب الرئيس التنفيذي لشؤون الصيانة والهندسة بشركة آير فرانس- كيه إل إم: “يسعدنا للغاية أن نحظى بثقة الاتحاد للطيران في خدماتنا. وتؤكد هذه الاتفاقية كذلك مدى التنافسية التي يتميز بها دعمنا المقدم في مجال صيانة المكونات، ومدى قدرة آير فرانس للصناعات-كيه إل إم للهندسة والصيانة على تقديم حلول صيانة مصممة خصيصاً لتلبية احتياجات العملاء”.

وتتيح الاتفاقية للاتحاد للطيران إمكانية الوصول إلى الشبكة الموسّعة لصيانة مكونات الطائرات التي توفرها “آير فرانس للصناعات-كيه إل إم للهندسة والصيانة” إلى جانب ترقية الخدمات المقدمة. ومن خلال شبكتها العالمية لخدمات الصيانة والإصلاح والعَمرة، سوف تتولى “آير فرانس للصناعات – كيه إل إم للهندسة والصيانة” توفير مخزون من مكونات الطائرات في دولة الإمارات العربية المتحدة وحول العالم لدعم أسطول الاتحاد للطيران من الطائرات طراز بوينغ 777. وإلى جانب ذلك، تتضمن الاتفاقية إطار عمل للمزيد من التعاون مع شركاء الاتحاد للطيران إضافةً إلى التعاون مع “الاتحاد للطيران الهندسية” لتوفير خدمات صيانة إضافية.

وتوفر الاتحاد للطيران و”آير فرانس-كيه إل إم” سوياً شبكة من رحلات المشاركة بالرمز تشمل ما يزيد على 40 وجهة. ويهدف التحالف الاستراتيجي بين الشركتين إلى استكشاف مجالات جديدة من التعاون المحتمل بما في ذلك المشتريات المشتركة، والتعاون المشترك في مجالات الصيانة والإصلاح من أجل تحديد فرص خفض التكلفة وتحقيق وفورات الحجم.

شاهد أيضاً

الأجنحة الملكية تربط العقبة مع دبي بخط جوي مباشر

تبدأ شركة الأجنحة الملكية ـ المملوكة للملكية الأردنية ـ بتشغيل خط جوي منتظم ومباشر يربط …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *